الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

خربشـــــــــــــــــــة 2



وما الدنيا الا مسرح كبير ...... هكذا قالها شكسبير ...... لتجد نفسك مع الوقت تلعب دور الكومبارس الصامت فيها ....... فهكذا يكون لك نصيب الاسد وانت تتابع عن كسب عمالقة التمثيل على مسرح الحياة وهم يلعبون اهم ادوارهم على الاطلاق ...... فتثقل موهبتك حتى يحين دورك للبطولة ...علك تتفوق عليهم وتصبح انت نجم مسرح الدنيا.

______________________________________







 

قالت له : ابتعد سيكون سقوطى مدوى 
 


قال فى حنو شديد : اسقطى فلن تسقطى الا فى قلبى الوثير


فـتأمنى وتنامى بلا خوف
 


قالت :سأكون قيد لحريتك وسكنى فى قلبك سيجعله ملك لى للابد
 


قال فى عجب :أوليست عبوديتى فى مملكتك هى حريه العالم 

سيدتى 
 

قالت : غيره النساء قاتله بينما انا غيرتى نارا حارقه 
 


قال فى تبسم :ستكون نارك جنتى ونعمه ربى ورحمه بى 
 


فأثرت الصمت وظلت تنظر فى عينا ولاترى فيهما سواها
 


حتى أفاقت ولم تجد ايضا سواها.


___________________________________________________

هكذا تظل طويلا محدقة فى الآفق البعيد...... ترى كل مافعلتة من أخطاء وخطايا....تحاول التغلب على كل الأوجاع  والالام بداخلها وتلملم بعضها بعضا....وفى عينيها نظره أمل فى وجه الله التعالى .... فهى تعلم جيدا ان ماعنده عز وجل من رحمه وعطايا وهبات مالا عين رأت ولا اذن سمعت .....بينما ترتسم على شفاتها تلك البسمة الراضية لذالك الأمل وتلك الرحمة القادمه لها من السماء

_________________________________________________________

الهوس هو ذلك الشعور المتضارب الذى يصيب القلب ..... مطر صافى ......نارحارقة......بروده قاتلة......دفىء ناعم......سواد اعظم .....قوس قزح براق....بينما تحتض تلك المتضاربات القلب متصارعة ..... يعطى العقل أوامره 
لعيناى فتتجسد أنت أمامى .....ألان أبصرك ......أنت هوس قلبى


_____________________________________________________





كلما تبسمت كلما شعرت على الفور بوجودى فى الحياة .......فرجاء أطل أبتسامتك حتى يطول معها شعورى بالحياة



_________________________________________________






وللحروف سحر خاص يأسرنى يجعل أناملى ترسم بتلك الساحره لوحات من ألوان الحياة.....أسود قاتم لحزن العالم .....وذاك الأزرق لصفاء سمائه .....هذا ألصفر لشروق شمسه.....وهاهو ألاحمر لبهجته...... أما الأبيض فهو فطره الخلق....وتتعدد ألالوان مجتمعه مع الحروفالساحرة مكونه العالم بأحاسيسه المتفجرة المختلفة






__________________________






____________









  كبئر ماء أنت .....أموت في بعدي عنك عطشا..... أو أقترب منك...... 

فأرتوى حتى  أموت فيك غرقاً




_________________________________________






نقطع المسافات مسافرين بين الوجوه .......علنا نجد تلك اليد ....... مع الإرهاق والإعياء من فرط طول رحله الحياة....... نتساقط كأوراق الخريف ....... ولكن قبل السقوط قد نُرحم ونجد تلك اليد ....... المربتة فوق ظهورنا الحاضنه لمخاوفنا المداويه لجروح رحلتنا الطويله ............... قد تكون يد بشريه مسخره لنا ............. او يد القدر نفسها
 ______________________________




أطلالتك على حياتى تجعلها كصورة فوتوغرافية ملونة ..... مليئة ب
 البهجة والسعادة وتطفى عليها رونق وبريق الأشراق ... وما أن 
تغيب 
عنى طلتك حتى تبداء الألوان فى الهروب والأنسحاب تدريجيا... 
 لتصبح حياتى مجرد صورة فوتوغرافيا أبيض وأسود تشكل ذكرى ... 
مجرد ذكرى .... حتى تعود طلتك فتعود معها الألوان لصورتى من جديد
____________________________






فى خجل شديد قبلت القمر هامسة......هذه لشفتا حبيبى ....وأخبره ...... كل عام وأنت بحـــــــــــــــــــــــــب